كيفية تكبير الذكر

كيفية تكبير الذكر بطريقة مثبته علميا ؟

هل تساءلت يوماً ما الذي يحتاجُه الحصول على عضوٍ ذكري أطول؟ هل “منتجات تكبير الذكر” ناجعة فعلاً؟

حتى لو لم تتساءل من قبل ، فماذا بشأن كل تلك الرسائل المتعلقة ب “منتجات تكبير القضيب ” التي تُغرق بريدك الالكتروني باستمرار؟ حتى الآن، لم يجرِ بحثٌ كافٍ حول ما إذا كانت تلك المنتجات ناجعة فعلاً أم لا.

الاساليب المتاحة لتكبير الذكر

هناك عدد هائل من المنتجات والوسائل التي ينتشر بعضُها على شبكة الانترنت والتي يُزعَم أنها تساعد الرجال على تطويل أعضاءهم الذكرية، ولكن لم يجر إلا القليل جداً من الأبحاث العملية المحكَّمة حول التأثير طويل الأمد لتلك المنتجات والوسائل التي تشمل: الحبوب الدوائية واللصقات المستخدمة على العضو ،والمراهم الغريبة والمضخات الفراغية والتمارين الرياضية ذات التسميات المختلفة من قبيل تمارين الجلك وتمارين شد العضو الذكري بمشبك وتمارين تعليق العضو الذكري.

كما تتضمن عمليات تطويل العضو الذكري الجراحية عادةً قطع الرباطين المسميين الرباط المقلاعي والرباط المعلق الذين يربطان العضو الذكري بعظم الحوض، وهذا من شانه السماح لجسم العضو الذكري بالظهور أكثر للخارج مما يعطي مظهراً أطول للعضو الذكري.

⇐ إقراء أيضا : عملية تكبير القضيب : دليل شامل عنها .

رحبوا معي بالمطوِّل

يُلقي مسحٌ جديد أجرتهُ مجموعةٌ من الباحثين الإيطاليين، ونُشر في الإصدار الأخير للمجلة الدولية البريطانية لجراحة المسالك البولية والتناسلية، الضوء على بعض النواحي العلمية لهذه المسألة، فقد وجد أولئك العلماء أن مطوّلات العضو الذكري أو أجهزة شد العضو الذكري أكثر فعالية من الطرق الأخرى فيما يخص زيادة طول العضو الذكري.

كيفية تكبير الذكر

وبالنسبة لاثنين وسبعين رجُلاً استخدموا أنواعاً مختلفة من مطولات الأعضاء الذكرية، فقد ازداد متوسط طول أعضائهم الذكرية بمعدلٍ تراوحَ بين 1.9 و 4.3 سنتيمترات، مع عددٍ قليل منهم عانوا من كدماتٍ وألم وحكّة وتغيّر مؤقت في لون العضو الذكري.

وفي حين أن العمليات الجراحية التي خضع لها مئة وواحد وعشرون رجُلاً قد منحت أعضاءهم الذكرية معدل طولٍ وسطي في حالة الارتخاء تراوح بين 1.3 و 2.5 سنتيمترات، فقد ترافقت تلك العمليات الجراحية مع خطورةٍ عالية تمثلت بمضاعفات ونتائج غير مرغوب فيها. وتحظى عمليات تطويل العضو الذكري الجراحية بمعدلِ استياء مرتفع جدًا بين من خضعوا لها إلى جانب احتمالية فقدان القدرة على تحقيق الانتصاب.

من الممكن زيادة حجم القضيب الخاص بك مع الجراحة التجميلية. ومع ذلك ، وفقا لدراسة أجريت في عام 2006 ، كان ٪12 فقط من الرجال الذين خضعوا لعملية جراحية لتكبير القضيب سعداء بالنتائج.

وقد ظهرَ أن حُقن البوتوكس لها تأثير مؤقت فقط في زيادة طول العضو الذكري في حالة الارتخاء، في حين لا يبدو أن هناك دليلاً على أن تمارين العضو الذكري أو المضخات الفراغية يُحدثان تغيراً ملحوظاً في حجم القضيب حتى بعد مرور فتراتٍ طويلة.

ويقول المؤلف المُشارك باولو غونتيرو، وهو أستاذ مساعد في قسم جراحة المسالك البولية والتناسلية في جامعة تورينو: “تُعد مطولات العضو الذكري طريقة فعالة ومستدامة لتطويل العضو الذكري ، مع قليل من التأثيرات الجانبية المترافقة معها والتي تعد أقل انتشاراً مقارنة بالتأثيرات الجانبية للعمليات الجراحية، وبالتالي يجب أن تكون المطولاتُ أول علاجٍ ينشدهُ الرجال الساعون إلى إجراء تطويلٍ لأعضائهم الذكرية”.

طريقة عمل مطولات الأعضاء الذكرية

هناك أنواع عديدة من أجهزة شد العضو الذكري في السوق، ولكنها جميعاً تبدو متشابهة كثيراً وتعمل وفقاً للمبدأ ذاته. فهي تتكون من قاعدة دائرية الشكل تُلبس على قاعدة العضو الذكري وتستند إلى عظم الحوض، وتتكون أيضاً من قضيبين معدنين قابلين للتعديل والمعايرة تمتدان من قاعدة العضو الذكري ، ورباطٍ مرِن يُلَفُّ حول رأس العضو الذكري.

جهاز تكبير الذكر

تستخدم أجهزة الجر المبدأ الأساسي لجسم الإنسان الذي يتكيف مع الضغوط الخارجية. على سبيل المثال ، يبني الناس عضلات كبيرة عن طريق رفع الأوزان ، أو قد تتمكن رئتي وقلب رياضي من بذل جهد أكبر بكثير من جهدنا.

يستخدم مطول القضيب أيضا نفس المبدأ الأساسي. تعمل الجرعات الثابتة التي يتم تطبيقها على طول القضيب على جعل هذا الجهاز يساعد على نمو قضيبك. بعد ذلك سوف يتكيف جسمك ويتكيف مع هذا الوضع الجديد ويجلب خلايا نسيج جديدة وكبيرة. هذه الخلايا ستزيد من طول وطرف القضيب.

جهاز تكبير الدكر

عادة ما تستخدم الجراحة العظمية هذا المبدأ لإطالة الأصابع والساقين أيضًا. هذا المبدأ من الجر يستخدم أيضا لتغطية عيوب أنسجة الوجه. وقد استخدم لعدة قرون في تكبير وإطالة أجزاء الجسم المختلفة. كما هو الحال عند نساء قبيلة كيان في بورما (ميانمار) اللواتي يضعن لفائف نحاسية حول الرقبة لخلق أعناق طويلة والتي هي رمز للجمال عندهم . أيضا رجال بعض القبائل الإفريقية يعلقون الأوزان على القضيب أو الشفاه أو الأذنين أو أجزاء الجسم الأخرى لتمكينها من الإستطالة.

كيفية تطويل الذكر

تجعل هذه الأجهزةُ العضو الذكري في حالة شدٍّ لفترة تتراوح بين أربع وخمس ساعات يومياً على مدى عدة شهور (ثلات أو ستة أشهر كحد أدنى عادةً). حيث أن التطبيق الآمن للجر يشجع خلايا الأنسجة على الانقسام والتكاثر ، وهي عملية تُعرف باسم السيتوكيناتيس. مع مرور الوقت وبجهد كبير ، سيؤدي ذلك إلى نمو الأنسجة ، مما يؤدي إلى زيادة طول القضيب . ويجب أن يتخلل فتراتِ التطويل الامتناعُ عن استخدام المطوَّل لبعض الوقت وذلك للسماح للجسم بإعادة بناء الأنسجة المُمدَّدة. ولأغراض المُلاءَمة، فقد صُمِّمَت العديد من مطولات الأعضاء الذكرية بحيث تُلبَس تحت ثياب فضفاضة.

⇐ إقراء أيضا : افضل جهاز لتكبير الذكر  .

هل أنت فعلاً بحاجة الي تكبير قضيبك ؟

قبل أن تقرر اللجوء إلى أيٍّ من إجراءات تكبير العضو الذكري، ربما عليك أن تسأل نفسك عما إذا كنتَ تحتاجها فعلاً، فأولاً، ليس الحجم كل شيء، وثانياً، قد تكتشف أن عضوك الذكري ليس بالصِّغر الذي تتخيل.

حيث يشير غونتيرو إلى أن “أطباء المسالك البولية والتناسلية غالباً ما يصادفون رجالاً يعتريهم القلقُ حول حجم أعضائهم الذكرية بالرغم من حقيقةِ أن غالبيتهم لديهم أعضاء ذكرية ذات أحجام طبيعية”. وبحسب غونتيرو وزملائه فالحجم “الطبيعي” أو الوسطي للعضو الذكري يبدأ من 4 سنتيمترات في حالة الارتخاء ويزيد عن 7.5 سنتيمترات في حالة الانتصاب.

متوسط ​​حجم القضيب المنتصب هو 14-16 سم (5.5-6.3 بوصة) في الطول و 12-13 سم (4-5 بوصة) في المحيط. لا يعتبر القضيب صغيرًا من الناحية الطبية إلا إذا كان أقل من 7.6 سم (ثلاث بوصات) عند الانتصاب الكامل.

⇐ اقراء أيضا : الطول الطبيعى للعضو الذكرى وفقاً لدراسات العلمية.

لذلك، وقبل أن تُغدِق أموالاً طائلة على مطولات العضو الذكري أو العمليات الجراحية أو على تجربة أحد خيارات تكبير الذكر الأقل شهرة، عليك تحرّي أنك ربما تكون فاقداً للثقة في نفسك ولست مفتقِراً إلى طولٍ طبيعي لعضوك الذكري. وربما تحصد الكثير في حال حصلت على جُرعةِ إيمان بالنفس من خلال علاجٍ ما بدلاً من الخضوع لتدخل جسديٍّ.

(بقلم: أندرو لوايت، Health24، أيار 2011).