سن اليأس عند الرجل

سن اليأس عند الرجل واقع مؤكد لا بد منه

لوحظ أن الرجل في منتصف العمر خلال [ الأربعينيات أو بداية الخمسينيات ] كثيرا ما يتعرضون للشكوى من بعض المتاعب المتفرقة مثل:

  • الصداع
  • ضعف التركيز
  • ضعف القدرة على اتخاذ القرارات
  • نقص الثقة بالنفس
  • التعب السريع
  • تعكر المزاج أو الاكتئاب .. بالإضافة لانخفاض الرغبة الجنسية وعلم القدرة على تحقيق انتصاب قوی مستمر .

ونجد في الوقت نفسه أن النساء أيضا خلال هذه الفترة العمرية يتعرضن لمتاعب متفرقة بسبب بلوغ سن اليأس مثل:

  • الصداع
  • العصبية الزائدة.
  • الإحساس بسخونة وتوهج في منطقة الوجه والعنق .
  • غزارة العرق.

فهل يعني ذلك أن الرجل خلال هذه الفترة يصابون كذلك متاعب سن اليأس على غرار ما يحدث للنساء ؟!

إن المرأة تصاب بمتاعب سن اليأس لأسباب هرمونية ، حيث يتوقف إنتاج هرمون الاستروجين من المبيضين ، والتالي ينخفض مستواه بجسم المرأة بدرجة كبيرة تكون كفيلة بإحداث أغلب هذه المتاعب.

هل هناك أسباب هرمونية تؤدي بالرجل لبلوغ سن اليأس ؟

إن هناك مؤيدين ومعارضين لهذا الموضوع، فالرجل يتعرض بالفعل لانخفاض مستوى هرمون الذكورة (تستوستيرون) مع التقدم في السن لكن ذلك لا يحدث عادة إلا بعد بلوغ سن الستين وليس قبل ذلك. كما أن هذا الانخفاض يكون بطيئا تدريجيا، وبناء على ذلك فإن حدوث تغير هرموني بجسم الرجل يؤدي إلى ظهور هذه المتاعب يعد أمرا مستبعدا .

ولكن في الحقيقة أن بعض الباحثين وجدوا أنه على الرغم من تمتع الرجل خلال هذه الفترة العمرية بمستوی طبیعی من هرمون التستوستيرون إلا أن هناك عاملا ما يجعل مفعول هذا الهرمون ضعيفا أو غير مؤثر بدرجة كافية .

⇐ إقرأ أيضا : تقوية الجنس : أغذية لتقوية صحتك الجنسية

وفي الوقت نفسه لا يتفق بعض الباحثين مع فكرة حدوث تغير هرموني يؤدی بالرجل المتاعب سن اليأس لكنهم يرون أن هذه المتاعب تكون نفسية بحتة من نتاج التغيرات الفسيولوجية والاجتماعية التي يمر بها الرجل خلال هذه الفترة .

وعموما فإن الاعتقد بوجود نقص مستوى أو بفاعلية هرمون التستوستيرون هو الاعتقد الأكثر قبولا لتفسير ظاهرة سن اليأس عند الرجل .

العلاج التعويضي بهرمون الذكورة

أجريت عدة تجارب حول علاج متاعب سن اليأس عند الرجل [Male menopause] بإعطاء هرمون الذكورة (التستوستيرون) و لوحظ أنه حدث تحسن ملحوظ لأغلب الحالات التي يقل فيها مستوى هذا الهرمون.

من هذه التجارب ، تجربة أجريت في إحدى عیادات لندن على عدد من الرجل بلغ 1000 رجل ممن تراوحت أعمارهم ما بين 30-80 عاما . وفي حوالي 80% من تلك الحالات حدث تحسن بدرجة جيد إلى جيد جدا حيث تحسنت القدرة الجنسية ، وانخفضت الشكوى من الصداع والإجهد.

⇐ إقرأ أيضا : جهاز تكبير الذكر المجرب والأفضل عالميا

ويقدم هرمون التستوستيرون في صورة مختلفة مثل الأقراص او الكبسولات ، لكنه يتميز في هذه الصورة بضعف الفاعلية بسبب إتلاف انزيمات المعدة لمدة الهرمون .. أو في صورة حقن ، أو في صورة لزقة توضع على الجلد [ Testosterone Skin Patch ]. ولكن ما يجب أن نؤكد عليه أن العلاج بهذا الهرمون له مخاطر صحية مما دعا إلى وجود مؤيدين ومعارضين لتقديم هذا العلاج. ومن أكبر مخاطر هذا العلاج انه يزيد من القابلية للإصابة بسرطان البروستاتا ولذا فإن الأطباء يحرصون قبل تقديم هذا الهرمون على إجراء اختبارات وفحوص كافية للكشف عن مدي القابلية للإصابة بسرطان البروستاتا أو لاستثناء وجود سرطان بالفعل في مرحلة مبكرة حيث إن تقديم هرمون التستوستيرون في هذه الحالة سيحفز على سرعة نمو وانتشار هذا السرطان.

العلاج الطبيعي لمتاعب سن اليأس

إن الضغوط النفسية [ Stress ] تلعب دورا مهما في حدوث متاعب منتصف العمر التي نسميها أحيانا متاعب سن اليأس عند الرجل. ولذا يرى بعض الباحثين أنه لا يجب أن نلجأ لأي علاج هرموني قبل أن تحاول أن نجعل حياتنا أكثر إشراقا وهدوءا للتغلب على المتاعب التي تظهر خلال هذه الفترة العمرية .

وهذا يستدعي الاهتمام بهذه النواحي :

  • اتخذ خطوات إيجابية للتقليل من الضغوط النفسية في مجال العمل أو المنزل .
  • اتباع برنامج رياضي منتظم لاكتساب اللياقة البدنية وتنشيط الدورة الدموية  والترويح عن النفس
  • إعطاء اهتمام خاص للعلاقة الزوجية الجنسية لجعلها أكثر عاطفة وإمتاعا وعدم التأخر عن بحث أي مشكلات تعترض هذه العلاقة بمعرفة الطبيب المختص.
  • الانضمام لأنشطة جديدة تثير روح التحدي والحماس.
  • الاهتمام بتناول غذاء صحي متوازن منخفض في نسبة الدهون و غنی بالألياف والكربوهيدرات المعقدة .