تكبير العضو الذكري

ماهي وسائل تكبير العضو الذكري، وهل هي آمنة وفعالة؟

تزعم شركات تصنيع أجهزة تكبير القضيب والحبوب والمراهم أن بوسع منتجاتها زيادة حجم العضو الذكري ، لكن هل تنفع هذه الوسائل حقًّا؟

إن حجم العضو الذكري هو مصدر شائع من مصادر القلق والتوتر عند الرجال، دَرَّ هذا الأمر مليارات الدولارات على شركات تصنيع الأجهزة والمراهم والمكملات الغذائية التي تُعنى بمسألة زيادة حجم القضيب وطوله.

ستسلط هذه المقالة الضوء على فاعلية وسائل تكبير القضيب وآثارها الجانبية، فضلًا عن أنها ستبين متوسط طول القضيب وحجمه الطبيعيين ومتى ينبغي للرجل استشارة طبيبه.

هل بوسع الرجل زيادة حجم قضيبه؟

معظم الرجال الذين يبحثون عن علاجات لتكبير العضو الذكري يكون حجم قضبانهم طبيعيًّا، مما يعني أنها بالحجم الكافي للقيام بالنشاطات الجنسية والتبول بدون أي مشكلات. ويدَّعي صانعو المنتجات المعنية بتكبير القضيب، ومنها الحبوب والمراهم وأجهزة الشد، أن منتجاتهم لها القدرة على تكبير القضيب وزيادة طوله. يفكر بعض الناس أيضًا بإجراء الجراحة لمعالجة هذا الأمر. مع ذلك، تشير مؤسسة العناية بالمسالك البولية إلى أن لا شيء مما سبق ذكره من الوسائل يُجدي نفعًا.

بناءً على ما سبق، سنلقي نظرة على أدلة نجاعة وسائل تكبير القضيب المتنوعة :

أجهزة تكبير القضيب

تهدف أجهزة الشد إلى زيادة طول القضيب من طريق إطالة الأنسجة القضيبية. يقوم مستخدم هذه الأجهزة بوضع وزن أو إطار شد صغير على القضيب المترهل لإطالته برفق. ووفقًا لدراسة طبية أجريت عام 2010، تعدُّ هذه الأجهزةُ التقنيةَ الوحيدة القائمة على أدلة علمية لإطالة القضيب، وربما تضاهي نتيجتها نتيجة العمليات الجراحية.

سبرت دراسات عديدة تأثيرات أجهزة الشد وخلصت إلى نتائج متباينة. بعضٌ من هذه النتائج أشار إلى أن بوسع هذه الأجهزة إطالة القضيب بما يصل إلى 1-4سم. في أغلب هذه التجارب، ارتدى المشاركون الأجهزة لما بين 2 و4 ساعات في اليوم. وفي إحداها، ارتدى المشاركون الأجهزة مدة 5 ساعات في اليوم.

جهاز تكبير الذكر

يقوم الباحثون كذلك باستكشاف ما إذا كان استخدام أجهزة الشد قبل جراحة القضيب أو بعدها يمكنه تحسين النتائج. مع ذلك، تبقى الأدلة المتعلقة بأجهزة الشد محدودة، وسيتطلب تحديد أمانها وفاعليتها أبحاثًا أكثر .

⇐ قد يهمك قراءة المقالة التالية : جهاز تكبير الذكر المجرب والأفضل عالميا .

مضخات القضيب

تحوي مضخات القضيب أنبوبًا يثبَّت فوق القضيب، ثم يُضخ الهواء لخلق فراغ يسحب الدم إلى القضيب مسببًا انتفاخه. يستخدم الرجال هذه المضخات عادة لعلاج العجز الجنسي أو خلل الانتصاب. لكن ما من دليل علمي قوي يشير إلى أن بوسع هذه الأجهزة زيادة حجم القضيب.

الحبوب والمراهم

تعدك الكثير من شركات تصنيع الحبوب والمراهم بزيادة حجم قضيبك حال استخدامك منتجاتها. هذه المنتجات تحوي في الغالب فيتامينات متنوعة ومعادن وأعشاب أو هرمونات، غير أنه ما من دليل علمي قوي على أنها يمكن أن تؤثر بحجم القضيب.

⇐ قد يهمك قراءة المقالة التالية : علاج تكبير الذكر : 7 طرق لجعل قضيبك أكبر .

جراحة القضيب

يوجد نوعان رئيسيَّان لجراحة القضيب:

1. يعتمد النوع الرئيس الأول على حقن خلايا دهنية داخل القضيب. الهدف من ذلك زيادة القطر، أو العرض، إضافة إلى الطول. وفي بعض الحالات، تنطوي هذه العملية على مخاطر جمَّة. ربما تشمل الآثار الجانبية تورم القضيب أو تشوهه. وإنْ كان الأثر الجانبي شديدًا، قد يتطلب الأمر استئصال القضيب.

تنطوي الطريقة الثانية من طرائق تكبير القضيب على تطعيم خلايا دهنية من مكان آخر من الجسم ونقلها إلى القضيب. هذه الطريقة أخفُّ وَطئًا ويمكنها إضافة ما معدله 2 سنتيمتر  بعد عام واحد. مع ذلك، ربما يفقد العضو 20% إلى 80% من حجمه الجديد في غضون عام واحد من إجراء الجراحة. وعلى هذا، ربما يحتاج الرجال إلى عمليات جراحية كثيرة العدد لتحقيق النتيجة المنشودة!

2. يعتمد النوع الرئيس الثاني على قطع الرباط المعلِّق للقضيب. يربط هذا الرباط القضيب بمنطقة العانة وييسر الدعم له في أثناء الانتصاب. إنْ قطع الرباط، سوف يغير زاوية القضيب، الأمر الذي يجعله يبدو أطول. وفي المتوسط، يمكن أن تزيد عملية قطع الرباط طول القضيب المترهل قرابة 1-3سم. لكن معدلات رضى الرجل وشريكته تميل إلى الانخفاض بعد العملية، إنَّ انخفاض الدعم في وقت الانتصاب يجعل عملية الإيلاج صعبة جدًّا.

وعلى غرار ما أشارت إليه مؤسسة العناية بالمسالك البولية، صرحت الرابطة الأمريكية لأمراض الجهاز البولي بأن جراحة تكبير القضيب ليست آمنة ولا فعالة.

⇐ قد يهمك قراءة المقالة التالية : جراحة تكبير القضيب : كم التَّكلفة؟ وهل الأمر جديرٌ بالمخاطرة؟

طول العضوي الذكري الطبيعى

قضبان الرجال لها أحجام وأشكال مختلفة جدًّا، ويمكن أن تتباين بدرجة كبيرة. ولقد قررت دراسة أجريت في العام 2014 ، وشملت 15521 رجلًا من شتى أنحاء العالم- أن:

  • متوسط القضيب في حالة الارتخاء هو 9.16 سنتيمتر  للطول، و9.31 سنتيمتر للقطر/العرض.
  • متوسط القضيب في حالة الانتصاب هو 15.12 سنتيمتر للطول، و14.66 سنتيمتر للقطر/العرض.
    ورجح أصحاب الدراسة أن يكون لدى 5% من الرجال قضيب طوله في حال الانتصاب أكثر من 16سم، وأن يكون لدى 5% من رجال آخرين قضيب طوله في حال الانتصاب أقل من 10سم.

⇐ قد يهمك قراءة المقالة التالية : الطول الطبيعى للعضو الذكرى .

متى تكون الجراحة خيارًا ؟

لا يعدُّ المجتمع الطبي الجراحة أمرًا ضروريًّا إلا إذا كان الرجل يعاني من حالة تسمى “القضيب الصغير”، مصطلح يُطلق على القضيب عندما يكون طوله 7.5 سنتيمتر أو أقل حال الانتصاب.

مخاطر تكبير القضيب وآثاره الجانبية

يمكن أن تسبب جراحة تكبير القضيب الكثير من الآثار الجانبية، ومنها التورم والالتهابات. ربما تصبح هذه الآثار شديدة جدًّا لدرجة أن يتطلب الأمر استئصال القضيب برُمَّته. بمقدور الجراحة أن تسبب أيضًا حدوث خلل في الانتصاب، علاوة على أن الاستخدام المفرط لمضخات القضيب يحدث تلفًا في أنسجة القضيب، ممَّا يعني انتصابًا أضعف.

نصائح لتحسين الحياة الجنسية

تمنع المشاعر السلبية المتعلقة بحجم القضيب الشخص من الحصول على المتعة الجنسية المنشودة. وإن معظم وسائل تكبير القضيب لا تُجدي نفعًا، لكن المشورة يمكنها أن تساعد عن طريق بناء احترام الذات وتصحيح الأفكار المغلوطة المتعلقة بصورة الجسم.

تشمل النصيحة الناجعة الأخرى حلق شعر العانة، ذلك يساعد على جعل القضيب يبدو كبيرًا. إضافة إلى ما سبق، فإن حمل وزن زائد حول الخصر (الكرش الكبير) يمكن أن يجعل القضيب يبدو صغيرًا وقصيرًا.

متى ينبغي أن تزور الطبيب؟

ربما يستفيد الشخص الذي يعاني من حالة تسمى “متلازمة القضيب الصغير (PDD)” من التحدث إلى الطبيب.

يوجد نوعان لهذه المتلازمة، لكن يشمل كلاهما تقليل المريض من حجم قضيبه على الدوام والمغالاة في تقدير أحجام قضبان الآخرين. يؤدي هذا الفعل إلى الإحساس باليأس والخوف من الجنس واختلال الوظيفة الجنسية.

كما أن بعض الرجال المصابين بهذه المتلازمة يجدون صعوبة في تحفيز القضيب على الانتصاب أو المحافظة عليه، لذلك تجدهم يعانون من الافتقار إلى الإشباع الجنسي.

إن متلازمة القضيب الصغير (PDD) تعود إلى حالة نفسية تدعى “اضطراب تشوه الانطباع الذاتي”. يصف هذا التصنيف الانشغال الدائم بما يراه الشخص عيبًا في مظهره.

الخوف من صغر حجم القضيب

يظن الأشخاص الذين يعانون من هذه الحالة بأن الآخرين سيرون قضيبهم صغيرًا ويضحكون من ذلك، لذلك تراهم لا يرغبون في خلع ملابسهم أمام أي أحد.

جهاز تكبير الذكر

يقلق الكثير من الرجال بشأن حجم قضيبهم، الأمر الذي ملأ الأسواق بما يُعَدُّ ولا يُحصَى من المنتجات الخاصة بتكبير القضيب. ومع ذلك، لا تشير الأدلة إلى فعالية أي من هذه المنتجات، فضلًا عن أن الكثير منها ينطوي على مخاطر جمَّة. وإني أنصح الرجال الذين يراودهم القلق بشأن حجم قضيبهم بالتحدث إلى طبيب أو مختص بالأمراض الجنسية.

شارك الموضوع مع اصدقائك .